الأداء المؤسسي المتكامل

يجب أن يوجد تكامل في الأداء الداخلي لمنظومة العمل في كل مؤسسة لتحقيق النجاح المنشود بتحقيق أعلي نسبة تنفيذ لأهدافها التي تم تخطيطها وهذا لن يتحقق إلا في وجود أربعة محاور رئيسية تكمل كل منها الأخري من أجل تعظيم أداء المؤسسة ..والمحور الأول هو التوجة الإستراتيجي للمؤسسة ويشمل ( الرؤية والرسالة والأهداف الإستراتيجية والتكتيكية والتنفيذية ) والمحور الثاني هو الأداء البشري من خلال ( هيكل تنظميي مناسب يتوفر فيه القدرات التي تمكن المؤسسة من تنفيذ كافة انشطة جميع العناصر المكونة للهيكل التظيمي والتي يتم إختيار شاغليها بناء علي تحليل عمل ووصف وظيفي لتحديد متطلبات الوظيفة من تأهيل ومهارات وقدرات حتي يكون الأداء البشري قادرا علي تحقيق أهداف المؤسسة ) والمحور الثالث هو بناء منظومة قياس وتطوير الأداء من خلال ( منظومة بطاقات الأداء المتوان لقياس مدي النجاح في تحقيق الأهداف بالمقارنة بين الأهداف وبين معايير التقييم فتبين لنا بالتالي مؤشرات قياس الأداء نسبة ما تحقق من الأهداف ومنها نتحدد نقاط الضعف الحقيقية لمعالجتها فورا ) والمحور الرابع هو إدارة الأزمات والكورارث من خلال ( مركز إدارة الأزمات والكوارث للمؤسسة وبه فريق عمل متفرع ومتخصص في مجال إدارة الأزمات والكوارث حيث يستطيع بمتابعة أداء المؤسسة في المحاور الثلاثة السابقة أن يتتبأ ويتوقع الأزمات المستقبلية المحتملة وإعداد دراسات وإجراءات عن كيفية مواجهة هذه الأزمات بالوقاية المسبقة منها وكذلك إعداد سيناريوهات المواجهة لكافة إحتمالات الأزمات المتوقعة ..فتأمن المؤسسة من خطر الأزمات أو علي الأقل الحد منها.